مقالات

نقلت وكالة (سبوتنيك) الروسية، عن مصدر دبلوماسي روسي، تأكيده أن "مؤتمر الحوار الوطني السوري المزمع عقده في مدينة سوتشي الروسية، سيتم عقده في 30 كانون الثاني/ يناير الحالي، لمدة يوم واحد فقط"
كما رأى المصدر أن "الدول الأوروبية بالمجمل ليست مع فكرة سوتشي، لكن الأهم من ذلك هو الموقف الأميركي الذي لم يُصدر علنًا موقفه من المؤتمر، في حين أن مركز صنع القرار الأميركي -بتصوري- يرسل رسائل ميدانية لروسيا، من أجل العزوف عن المؤتمر. دعم الأكراد وفكرة القوة الحدودية الجديدة التي أعلن عنها التحالف يأتي في هذا السياق"
قال نصر الحريري، رئيس وفد المعارضة السورية في جنيف: إن "المعارضة السورية لا تستبعد تمامًا الذهاب إلى سوتشي". وأضاف أن "تحقيق تقدم في محادثات جنيف المقبلة يجعل لقاء سوتشي بلا فائدة"
قال فاسيلي نيبينزيا، السفير الروسي لدى الأمم المتحدة: إن بلاده تأمل في أن تشارك الأمم المتحدة في مؤتمر سوتشي المزمع عقده نهاية الشهر الجاري
دعا وفد الهيئة العليا للمفاوضات الأمينَ العام لجامعة الدول العربية: أحمد أبو الغيط، إلى أن تؤدي الجامعة العربية دورًا أكبر، في دعم الحل السياسي في سورية. جاء ذلك خلال اجتماع، بين وفد الهيئة وأبو الغيط في القاهرة، أمس الثلاثاء
حقيقةً، إنْ بحَثنا لأيام وشهور؛ فلن نجد سببًا واحدًا يُجبر النظام على التفاوض، فلا يوجد هناك أسباب داخلية موضوعية لدى النظام، تُجبره على التفاوض
قال عضو الائتلاف الوطني السوري هشام مروة: إن "التمسك بمسار جنيف ينطلق من أنه يحظى بمرجعية دولية، وذلك لإقفال الباب على أي مسعًى لنقل المسار التفاوضي، إلى مسار آخر لا يحظى بمظلة دولية"
تعهد دي ميستورا للوفد الحكومي (وفد النظام)، في اليومين الأخيرين، بأن لا تتضمن هذه الجولة أي لقاء مباشر مع وفد الرياض (المعارضة)
جلّ الاعتذارات، أو الاستقالات جاءت ممن كانوا ممثلين للائتلاف في الهيئة العليا السابقة، لكن الحقيقة أن ليس بينهم سوى اثنين من المدعوين للمؤتمر
قال مصدر معارض يواكب الاجتماعات في الرياض: إن "ما تم التوصل إليه -مبدئيًا- يدحض كل التصورات السابقة عن المؤتمر، والقوالب التي سعى كثير من المعارضين إلى وضعها"