قال العقيد هيثم العفيسي نائب رئيس هيئة الأركان في الحكومة السورية المؤقتة: إنّ "هناك مفاوضات مع الجانبين الأميركي والروسي؛ من أجل تسليم مدن وبلدات ريف حلب الشمالي التي سيطرت عليها (قسد) إلى أهلها"
عجزت المعارضة عن أن تُشكل إطارًا جامعًا لهيئاتها وتشكيلاتها، مع أنها في حالة الشرذمة خلقت كل هذا الإرباك للنظام ومن يدعمه، فكيف يكون الحال إن توفر الإطار الأقوى
قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون: إن اقترح الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، أن يتم الاستفادة من "المناطق المحررة من تنظيم (داعش) في سورية، لإقامة "حكومة شاملة في إطار احترام جميع الطوائف"، بحيث يأتي ذلك خطوة على طريق البحث عن "حل شامل للأزمة السورية"
يشير الشقران إلى احتمال أن تأخذ المواجهة، بين "إسرائيل" وإيران، شكل ضربات استباقية لأهداف عسكرية إيرانية، دون الدخول في حرب مباشرة معها
قال منصور الأتاسي رئيس حزب اليسار الديمقراطي المعارض لـ (جيرون) إن "الثورة ستكون قادرة؛ إذا استفادت تنظيماتها المختلفة من مجمل الأخطاء التي أدت إلى زيادة عدد الشهداء في سورية، واتفقت مجموعات الثورة على مقاومة كافة أشكال التطرف وعقلية الهيمنة التي سادت (وما تزال) في التجمعات الرئيسية مثل الائتلاف وغيره.
عقد مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، في 27 أيلول/ سبتمبر 2017، دورته السابعة والثلاثين، والتي تركّزت على حالة حقوق الإنسان في سورية.
قال العميد أحمد بري، رئيس وفد المعارضة إلى أستانا: إنّ "اتفاق أستانا الأخير تضمن إقامة مناطق (خفض تصعيد) على غرب سكة القطار في الريف الشمالي من المحافظة، من بلدة (سنجار) في ريف إدلب الجنوبي إلى (معردس) في ريف حماة الشمالي".
قال مصدر معارض لـ (جيرون): إن "ما طرحه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ما هو إلا فخ جديد أمام السوريين من جهة، وأمام المجتمع الدولي من جهة أخرى"، في إشارة إلى فكرة الرئيس الروسي في عقد مؤتمر جامع للسوريين.
اتصل الائتلاف مرارًا بالجهات الأميركية، يعرض عليها استعداده لرعاية مؤتمر وطني موسّع لأبناء الرقة، يضمّ معظم فاعلياتها، ويقوم بانتخاب هيئة إدارة مدنية أو مجلس محلي للمحافظة، ومجالس فرعية للمناطق.
قال المصدر: "هناك أنباء تحدثت عن زيارة علي مملوك إلى القامشلي اليوم الخميس؛ ليلتقي هناك بمسؤولين أكراد، وأظن أن هذه الزيارة المستعجلة والمفاجئة -إن صحّت- دليلٌ على تلقي النظام لضربة قاسية في ما يخص الرقة".