حزب الشعب الديمقراطي السوري وخطاب صبرا

تباينت ردات الأفعال تجاه الكلمة التي ألقاها جورج صبرا، أمام المجلس الإسلامي السوري الأسبوع الماضي؛ فهناك من عدّها كلمةً وطنية بامتياز، وأعطى تفسيره الخاص لبعض العبارات، وهناك مَن نقدها موضوعيًا ورأى أن ما طُرِح يُمثّل رأيًا شخصيًا، وهناك من مارس الانتقاد من موقع تصفية الحساب مع طروحات (حزب الشعب) السياسية.

الانزلاق إلى ملعب النظام الأسدي

ما نشهده اليوم من سجالات، على صفحات التواصل الاجتماعي، بخصوص الاختلاف في تقييم رموز الثورة السورية وأبطالها، بعد أن رفع البعض من رفع منهم، وهبط بمن هبط، يشير إلى منزلق خطير يدفع إلى الإجهاز على روح الثورة السورية التي رفعت من يومها الأول شعار: الشعب السوري واحد.