انتخابات “محلي دوما”.. النساء حاضرات في التعليم والاقتصاد

قالت بيان ريحان، مديرة مكتب المرأة في المجلس المحلي لمدينة دوما، في الغوطة الشرقية بريف دمشق، لـ (جيرون): إن “أربع عشرة امرأة نجحن في انتخابات الهيئة العامة للمجلس المحلي في دوما

قضاء “الرحيبة” يحاكم خلية تابعة للنظام

قال نورس رنكوس الناطق الإعلامي باسم (جيش تحرير الشام) لـ (جيرون): إنّ “الكتيبة الأمنية التابعة للجيش ألقت، قبل أيام، القبض على أعضاء خليةٍ من أربعة أشخاص، تنشط داخل الفصيل، واعترف أعضاؤها بالتخطيط لاغتيال القائد العسكري لـ (الجيش) أبو عرب بغجاتي، بعد تلقيهم أوامر من ضابط أمن الفرقة الثالثة العميد عماد إسماعيل”، وأشار إلى “تسليم المقبوض عليهم إلى الهيئة القضائية في مدينة الرحيبة”.

صالة دوما الاستهلاكية تقلص احتكار التجار

تؤدي صالة البيع في دوما دورًا كبيرًا في كسر احتكار التجار للسلع والمواد الرئيسية، حيث يتحمل المجلس المحلي في مدينة دوما، الذي افتتح الصالة منتصف العام الجاري، تكاليف النقل وأجور العمال؛ ما يتيح له بيع المواد بأسعار تعادل سعر التكلفة.

أزمة مياه حادة في مدينة الرحيبة

تعاني مدينة الرحيبة في القلمون الشرقي بريف دمشق، منذ عدة أشهر، من أزمةٍ حادة في توفير مياه الشرب، بسبب تراجع غزارة الآبار الرئيسية التي تغذي المدينة، وتزايد الطلب على مصادر المياه من جراء زيادة السكان.

محلي سقبا يبحث إمكانية إنتاج أسمدة وأدوية زراعية

تعيش مدينة سقبا، واقعًا زراعيًا قاسيًا، حالها في ذلك حال معظم مدن وبلدات الغوطة الشرقية المحاصرة. وتأتي الورشة الحالية، ضمن سلسلة من سبع ورشٍ أخرى، تهدف إلى رسم خارطة اقتصادية متكاملة لمدينة سقبا، وقد حضر الورشةَ وشارك فيها أعضاءٌ في الجمعية الفلاحية، واتحاد الفلاحين.

القلمون الشرقي.. المعارضة تضع شروطها للمشاركة في “اجتماع دمشق”

قال عبد الكريم القديمي، عضو لجنة المفاوضات مع النظام في القلمون الشرقي بريف دمشق ، لـ (جيرون): إنّ “وفد المعارضة قدّم لممثلي النظام عدة مطالب وشروط، ربط بين تحقيقها ومواصلة حضوره الاجتماعات، لا سيّما لقاء دمشق الذي لم يُحدّد موعده بعد”

مدرسو وطلاب مخيم اليرموك إلى مدارس جنوب دمشق

أدّت ضغوط شعبية إلى تراجع “تنظيم الدولة الإسلامية” عن قراره بمنع الطلاب والمدرسين، في مخيم اليرموك، من متابعة العملية التعليمية، في بلدات (يلدا، ببيلا، بيت سحم). وأكد ناشطون من مخيم اليرموك أن الأهالي رفضوا إرسال أبنائهم إلى المدارس التابعة لـ (داعش)، سواء في اليرموك أو في حي الحجر الأسود المجاور.