تحديات السياسة الإيرانية في جبهات المواجهة المفتوحة

بعد عقد ونيّف من التوسّع الإيراني الشرس في المنطقة العربية، مستفيدًا من التغاضي الأميركي بدءًا من العراق، وضعف النظام العربي، إن لم يكن سقوطه موضوعيًا بعد حرب الخليج الثانية

تقرير عن شهر تشرين الثاني/ نوفمبر 2017

سلاح الجو مسؤول عن قتل ثلث الضحايا، (933 قتيل) والمعارك الأرضية مسؤولة عن قتل 56 بالمئة (1520 قتيل)، أما المفخخات والألغام فجاءت في المركز الثالث بحصيلة مقدارها 206 قتلى تعادل 8 بالمئة من إجمالي القتلى

أي مستقبل لسورية بين سوتشي والرياض2 وجنيف8؟

بعد أن تغيّرت معادلات القوة على الأرض، انطلقت جولات جديدة من الحراك السياسي حول المسألة السورية في سوتشي والرياض وجنيف، في مسارين متوازيين، مسار جنيف برعاية الأمم المتحدة الذي لم يحقق نجاحًا يذكر، ومسار سوتشي الروسي الذي يقتصر على ما توصل إليه رؤساء روسيا وإيران وتركيا بمشاركة شبه رمزية من بشار الأسد، وهو مسار من الصعب أن يحظى بالقبول. إذ يبدو أن ما حدث بعيد عن جوهر المسألة السورية، لأن الأصل أن تكون عملية الانتقال السياسي هي الحصان الذي يجرُّ عربة الدستور والانتخابات وليس العكس.

هل يمكن للإسلام السياسي أن يتجه نحو بناء الدولة الوطنية؟ (حركة النهضة) التونسية نموذجًا

شغلت إشكالية الدولة والمواطنة علماء السياسة، وعكفت النخب الفكرية والسياسية، منذ سنوات، على دراسة الأطروحات ذات المرجعية الإسلامية التي تتناول علاقة الدين بالدولة والمجتمع. وكان لصعود (حركة النهضة) التونسية تأثير كبير لدى كل الأوساط السياسية التي تريد أن تحدد استراتيجيات جديدة للتعامل مع هذا الصعود

تقرير عن الثلث الثاني من شهر تشرين الثاني / نوفمبر 2017

عدد كبير من الضحايا سقط على أرض سورية في هذه الأيام العشرة (من 11 إلى 20 تشرين 2/ نوفمبر)، إذ رصدنا مقتل 1029 شخصًا، منهم 89 طفلًا (9 بالمئة) و53 امرأة (5 بالمئة). أمام مجموع القتلى من المدنيين فبلغ 446 قتيلًا (43 بالمئة)، والعسكريين 583 (57 بالمئة)

الرقة: خلال وبعد الطوفان

دخلت سيطرة الميليشيات الكردية المدعومة أميركيًا على الرقة شهرها الثاني، ومرّت حوادث وتطورات لافتة على هذه المدينة الشمالية التي كانت يومًا ما تُعتبر عاصمة (تنظيم الدولة الإسلامية) في سورية، وكانت هذه الحوادث والتطورات سلبية في مجملها

روسيا ومؤتمر “الشعوب السورية”

في عالم الدول على وجه الخصوص لكل دولة استراتيجيتها، هجومية كانت أم دفاعية، واسعة أم محدودة، واضحة وعلنية أم خفية وضبابية، إلى كثير من التوصيفات في هذا المقام، تُحدّدها قدرات الدولة المعنية ونظرتها إلى نفسها وإلى الأهداف التي تتوخاها لتحقيق مصالحها البعيدة منها والقريبة

تقرير عن الثلث الأول من شهر تشرين الثاني/ نوفمبر 2017

قتيلًا سقطوا خلال الأيام العشرة الأولى من هذا الشهر، معظمهم من العسكريين (69 بالمئة)، أما نسبة القتلى من النساء فكانت منخفضة نسبيًا (3 بالمئة)، أما نسبة الأطفال فمرتفعة نسبيًا (8 بالمئة)