عائلات “داعش” تغادر مطار القامشلي برفقة مسؤولين شيشان

ذكرت مصادر في  المعارضة السورية من مدينة القامشلي أنّ “مجموعة من أسَر مسلحي تنظيم (داعش) محتجزة لدى (قوات سورية الديمقراطية) غادرت المدينة برفقة مسؤولين شيشان”. بحسب وكالة (آكي).

أشارت الوكالة الإيطالية إلى أنّ “المسؤولين الشيشان قاموا بزيارة مفاجئة إلى القامشلي، في أثناء تواجد مسؤول كبير من النظام، ومسؤول رفيع روسي، يُعتقد أنه معاون وزير الخارجية الروسي، ميخائيل بوغدانوف”.

وأوضحت أنّ “بعض عائلات مقاتلي تنظيم (داعش)، وبعض المقاتلين المرضى من التنظيم غادروا سورية، بطائرة خاصة عبر مطار القامشلي، أمس الخميس، برفقة مسؤولين شيشان، وعضوٍ في مجلس الاتحاد الروسي (الدوما)، زاروا جميعهم في وقتٍ واحد مدينة القامشلي، والتقوا قياديين في حزب (الاتحاد الديمقراطي الكردي)، على رأسهم صالح مسلم”.

سيطرت (قسد) الجناح العسكري لحزب (الاتحاد الديمقراطي الكردي)، على مدينة الرقة بشكل كامل، في السابع عشر من تشرين الأول/ أكتوبر الجاري، إثر اتفاق مع مقاتلي (داعش)، يقضي بتأمين خروج “آمن” لعدد منهم إلى دير الزور، فيما سلم آخرون أنفسهم للميليشيات الكردية.