سورية الآن

بعد سيطرة النظام في درعا.. لا عودة إجبارية للسوريين في الأردن

نفى مصدر في مفوضية شؤون اللاجئين في الأردن، فضل عدم الكشف عن اسمه، لـ (جيرون)، أن تكون المفوضية بدأت بإبلاغ اللاجئين السوريين في الأردن، بأن عودتهم إلى سورية ستكون في وقت قريب وبشكل إجباري، بخاصة المقيمين منهم في مخيمات اللجوء.

أضاف المصدر أن “المفوضية تقوم حاليًا بإرسال رسائل نصية عبر الهواتف للاجئين، تبلغهم أن ليس هناك إعادة قسرية لأي لاجئ سوري في الأردن”، مؤكدًا أن “ما يتم تناقله بين الناس، وعبر وسائل التواصل الاجتماعي، ليس سوى إشاعات انتشرت عقب سيطرة النظام السوري على معظم مناطق محافظة درعا”.

انتشرت حالة من الخوف والترقب في أوساط اللاجئين السوريين في الأردن، عقب سيطرة النظام على معبر نصيب الحدودي، وكامل الحدود مع الأردن، من أن تتم إعادتهم قسرًا إلى سورية؛ ما يعرضهم لخطر الاعتقال من قبل أجهزة النظام الأمنية، خاصة مع ما بدأ ينشره البعض على وسائل التواصل الاجتماعي حول ذلك.

علي البديوي، من درعا يقيم في إربد، قال لـ (جيرون): إن رسالة نصية وصلته يوم أمس من مفوضية اللاجئين، تؤكد أن “لا عودة قسرية للاجئين من الأردن”، وتطلب منهم عدم الانجرار وراء هذه الإشاعات.

يذكر أن عدد اللاجئين السوريين المسجلين لدى مفوضية اللاجئين في الأردن، يبلغ نحو 660 ألف شخص، في حين يبلغ العدد الكلي نحو 1,3 مليون سوري، حسب أرقام الحكومة الأردنية، يشكل أبناء محافظة درعا النسبة الأكبر منهم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق