سورية الآن

اتفاق روسي تركي “مبدئي” حول تل رفعت

أكد بشير عليطو، عضو المكتب السياسي لمجلس تل رفعت العسكري، صحةَ الأنباء المتداولة عن توصل الروس والأتراك إلى اتفاقٍ مبدئي بخصوص مدينة تل رفعت بريف حلب الشمالي، وقال لـ (جيرون): “هناك توافقات (روسية- تركية)، ما زالت في البدايات ولمّا تدخل حيز التطبيق بعد”.

أشار عليطو إلى أن “عمليات إحصاء العوائل التي هجرتها ميليشيا (قسد) بدأت بالفعل؛ من أجل التجهيز لدخول الدفعة الأولى منهم إلى المدينة، حين إعلان الاتفاق بشكل نهائي”، وذكر أن “تل رفعت ستتم إدارتها من قبل مجلس محلي منتخب، على غرار المجالس المحلية التي شكلت في مدينتي جرابلس والباب”.

وأوضح أن “الجانبين (التركي-الروسي) متفقان على نشر نقاط مراقبة عسكرية مشتركة في المدينة”، وأنهما “مختلفان حتى الآن على وجود مقار ومخازن سلاح لـ (الجيش السوري الحر) في المدينة”، وتوقع أن يتم التوصل إلى الاتفاق النهائي “قريبًا”.

وكان مسؤولون أتراك قد اجتمعوا، أمس الأربعاء، بممثلين عن مدينة تل رفعت، في مدينة الباب شرق حلب، وأبلغوهم ما تمّ التوصل إليه مع الروس من اتفاق مبدئي،  بشأن مستقبل مدينتهم.

يشار إلى أن ميليشيا (قسد)، بتغطية جوية روسية مكثّفة، احتلت تلّ رفعت، في شباط/ فبراير 2016، وهجرّت نحو 100 ألف نسمة من سكانها والنازحين إليها.

Author

مقالات ذات صلة

إغلاق