سورية الآن

مسؤول روسي: وضع إدلب يتحسن ونشرنا 10 نقاط مراقبة

قال سيرغي رودسكوي، رئيس هيئة الأركان الروسية: إن “الوضع في منطقة خفض التوتر بمحافظة إدلب، يستقر تدريجيًا، حيث استُكملت عملية إقامة نقاط المراقبة على طول خطوط التماس، من قِبل الدول الضامنة في أستانا: (روسيا، إيران وتركيا)”. بحسب موقع قناة (روسيا اليوم).

بيّن المسؤول الروسي أن “القوات الروسية أنشأت 10 نقاط مراقبة (دون ذكر تفاصيل مواقعها)، بينما أقامت تركيا 12 نقطة، وإيران سبعة نقاط؛ بهدف ضمان سريان نظام وقف إطلاق النار”.

وأكد “التنسيق العسكري بين الدول الثلاث، فيما يتعلق بتبادل المعلومات عن تطورات الوضع وانتهاكات الهدنة، واتخاذ إجراءات من أجل منع وقوع حوادث أمنية وتسويتها”.

توصلت الدول الثلاث الضامنة بمؤتمر (أستانا 6)، في منتصف 2017، إلى اتفاق بإقامة مناطق “خفض تصعيد”، ومن ثم نشر نقاط مراقبة على خطوط التماس، بين فصائل المعارضة وقوات النظام، لكن مناطق “خفض التصعيد” تقلصت لتبقي فقط على الشمال السوري، بعد أن قضم الروسي محيط العاصمة دمشق والقلمون، إضافة إلى ريف حمص.

Author

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق