سورية الآن

(فيلق الشام) يقتص لناشط إعلامي بفصل المعتدين عليه

أصدرت قيادة فصيل (فيلق الشام) قرارًا، أمس الأحد، فصلت بمقتضاه أربعة عناصر ينتسبون إلى لواء (أحرار الشمال) التابع للفيلق؛ على إثر خطفهم وتعذيبهم الناشط الإعلامي عمر جيجو، المعروف باسم (أبو العبد الشمالي) في ريف حلب الشمالي.

جيجو كان قد نشر، أمس الأحد في (فيسبوك)، صورة لآثار تعذيب بدت على جسده، مؤكدًا أن عناصر من لواء (أحرار الشمال) اقتحموا منزله في قرية (كفرة) واختطفوه وعذبوه؛ بسبب نشره فيديو لعناصر اللواء وهم يطلقون الرصاص العشوائي، في أحد الأعراس، ويتسببون بوفاة طفل.

نادي الصحفيين السوريين في غازي عنتاب أصدر بيانًا، دان فيه الاعتداء على جيجو، معتبرًا أن هذا التصرف “يسيء إلى حرية الصحافة، وإلى مبادئ الحرية والكرامة التي خرج بها السوريون في ثورتهم”، مطالبًا “قيادة (فيلق الشام) بالاعتذار الفوري ومحاسبة المسيئين”.

عمر جيجو أكد في حديث إلى (جيرون) أنه “تلقى اعتذارًا من قيادة (فيلق الشام)، صباح اليوم الإثنين، ووعدوه بمتابعة القضية عن طريق القضاء في ريف حلب الشمالي، مؤكدين رفضهم القاطع لتصرف هؤلاء العناصر”.

أضاف جيجو: “سأتابع ملاحقة العناصر في القضاء، وأسعى لأخذ تعهّد بعدم التعرض من قبل الفصائل العسكرية للإعلاميين أو المدنيين إلا عن طريق المحكمة في الشمال السوري”.

يذكر أن (المركز السوري للحريات الصحفية) وثّق في تقرير له 14 انتهاكًا بحق الصحفيين السوريين، خلال آذار/ مارس الماضي، بينها 4 حالات قتل لإعلاميين داخل سورية. س.أ

 

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق