سورية الآن

نظام الأسد يرتكب 211 جريمة كيماوي

 

أفادت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، في تقرير لها اليوم الثلاثاء، أن “نظام الأسد استخدم السلاح الكيميائي، خلال السنوات السبع الماضية، 211 مرة، حتى شباط/ فبراير الجاري؛ ما أسفر عن مقتل 1421 شخصًا”.

ذكرت الشبكة أن “حصيلة الهجمات الكيميائية لقوات النظام بلغت ما لا يقل عن 211 مرة، منها 33 هجومًا، قبل قرار مجلس الأمن رقم (2118) في عام 2013، و178 هجومًا بعده، فيما وقع 109 هجمات، بعد القرار الأممي (2209) في عام 2015”.

بحسب الشبكة، فإن “53 هجومًا وقع بعد القرار الأممي (2235) في عام 2015، و3 هجمات بعد الفيتو الروسي عام 2017، فيما يخص تمديد عمل مهمة آلية التحقيق المشتركة”.

أوضح التقرير أنّ تلك الهجمات أسفرت عن “مقتل نحو 1421 شخصًا، منهم 1357 مدنيًا، من بينهم 187 طفلًا، و244 امرأة، و57 من مقاتلي المعارضة المسلحة، إضافة إلى 7 أسرى من قوات النظام، كانوا في سجون المعارضة”.

ووفق التقرير فإن “روسيا استخدمت (الفيتو) لصالح النظام خمس مرات، فيما يخصُّ ملف الأسلحة الكيميائية، 3 منها في غضون أقلَّ من شهر؛ لوقف تمديد مهمة عمل آلية التحقيق المشتركة التي انتهت ولايتها في تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي، ومنذ ذلك التاريخ حتى الشهر الجاري، ارتكب النظام ما لا يقل عن 3 هجمات بأسلحة كيميائية”.

 

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق