مجلس المحافظة ينفي سيطرة النظام على “حويجة قاطع”

 

نفى أنس فتيح، رئيس مجلس محافظة دير الزور التابع للائتلاف السوري المعارض، “سيطرةَ قوات النظام على حويجة قاطع”، وقال إن “السيطرة عليها مجرد ادعاءات من إعلام الأسد”، مؤكدًا أنّ “في الجزيرة عشرات المدنيين الذين لا يسمح لهم النظام بالعبور إلى ضفة النهر الأخرى الخاضعة لسيطرة ميلشيا (قسد)”.

ولفت إلى أنّ “المدنيين المحاصرين في الجزيرة النهرية، لليوم الخامس عشر على التوالي، يعانون أوضاعًا إنسانية صعبة، بعد نفاد الطعام والشراب”.

أكد فتيح، لـ (جيرون)، أن لا صحة لادعاءات النظام حول استسلام عناصر من (داعش) لقواته (النظام)، وقال: “النظام يستغل معاناة المدنيين في الجزيرة، وعدم قدرة عدد كبير منهم على تحمل الجوع والعطش، ليصوّرهم على أنهم (دواعش)”.

تحاصر قوات النظام عشرات المدنيين العالقين في جزيرة “حويجة قاطع”، في ريف دير الزور الشمالي، وتمنع خروجهم إلى “الحسينية”، على الضفة الشمالية الشرقية لنهر الفرات، حيث تسيطر ميليشيا (قسد).