الأتارب.. “الخوذ البيضاء” تواصل عمليات البحث عن ناجين

 

تتواصل، اليوم الثلاثاء، عمليات البحث عن ضحايا قصف الطيران الروسي الذي وقع يوم أمس الجمعة، على السوق المركزي في مدينة الأتارب بريف حلب الغربي، وقد أسفر عن مقتل العشرات، وتدمير السوق بشكل كامل.

قال محمد حلاق، مدير الدفاع المدني في المدينة لـ (جيرون): إنّ “عدد ضحايا القصف على المدينة ارتفع إلى 60 قتيلًا، ونحو 100 جريح”، مشيرًا إلى أنّ “عمليات البحث عن ناجين مستمرة حتى الآن”.

أشار حلاق إلى أنّ “آخر عملية انتشال أحياء من تحت الأنقاض، كانت في تمام الساعة 10.30 من مساء أمس الإثنين، حيث تم انتشال رجل، وهو ما يزال على قيد الحياة، وأسعف إلى أحد المشافي القريبة”، لافتًا إلى “انتشال جثة لطفلٍ اليوم”.

بحسب حلاق، فإنّ “عمليات البحث عن ناجين ستنتهي اليوم، على الأرجح؛ كون جميع من فقدوا أبناءهم أو أقاربهم في مناطق محددة من مكان القصف تم البحث عنهم”، وأشار إلى “تدمير السوق بشكل كامل، وهو ما أعاق عمليات رفع الأنقاض، وإجلاء الضحايا، فضلًا عن عدم وجود عدد كاف من الآليات الثقيلة، للعمل في مثل هذه الظروف”.